تفسير السعدي | ق | الآية 33
مَّنْ خَشِيَ الرَّحْمَٰنَ بِالْغَيْبِ وَجَاءَ بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ (45) (ق)
من خاف الله في الدنيا ولقيه يوم القيامة بقلب تائب من ذنوبه.
none